بارك صاحب السمو الأمير جلوي بن عبدالعزيز بن مساعد، أمير منطقة نجران، ترسية المرحلة الأولى من مشروع صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان لتطوير المساجد التاريخية، منوهًا بما يوليه خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وسمو ولي العهد – حفظهما الله -، من عناية واهتمام بتاريخ المملكة وتراثها، وإبراز الحضارات والآثار التي تزخر بها.
واطلع الأمير جلوي بن عبدالعزيز في مكتبه بديوان الإمارة اليوم، على تفاصيل مشروع دراسة وترميم وتأهيل عدد من المساجد التاريخية بالمنطقة، قدمه مدير عام فرع الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني بمنطقة نجران، صالح بن محمد آل مريح، مشيدًا سموه بدور الهيئة في إظهار القيمة الدينية والحضارية والعمرانية للمساجد.