توج صاحب السمو الملكي الأمير خالد بن سلطان العبدالله الفيصل رئيس مجلس إدارة الاتحاد السعودي للسيارات والدراجات النارية أمس , الفائزين بألقاب الفئات في رالي العُلا نيوم ، والذي يشكل الجولة الثالثة من بطولة السعودية تويوتا للراليات الصحراوية، بمشاركة 60 سيارة و16 دراجة نارية، من داخل المملكة وخارجها .
وقطع السائقون مسافة 830 كيلو متر، في مجمل مراحل الرالي الاربعة التي انطلقت أولى وثاني هذه المراحل من “الرفيعة” وانتهت في “قرية عين” في العُلا بطول 212 كيلو متر في كل مرحلة، فيما جاءت المرحلة الثالثة وهي مرحلة الانتقال من العُلا إلى نيوم بطول 231 كيلومترا، وبدأت من “أبو القزاز” وانتهت في “العمود”،أما المرحلة الرابعة والنهائية انطلقت من “المويلح” وانتهت في “تريم” بمنطقة نيوم بطول 175 كيلومترا .
وبدئ الحفل المعد بهذه المناسبة في منتجع جولدن توليت بنيوم بعرض مرئي عن الرالي , عقب ذلك ألقى صاحب السمو الملكي الأمير خالد بن سلطان العبدالله الفيصل رئيس مجلس إدارة الاتحاد السعودي للسيارات والدراجات النارية، كلمة أكد أهمية هذا الحدث الرياضي الذي شكل منعطفاً تاريخياً في رياضة السيارات من خلال ما تشهده من تطوراً كبيرً بفضل من الله ثم دعم خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وسمو ولي عهده الأمين ـ حفظهما الله ـ ومتابعة مباشرة من صاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن تركي الفيصل رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرياضة .
وقال سموه : المستقبل يصنع من هنا والتاريخ سيتحدث والأجيال القادمة ستذكر دائماً أن نيوم شهدت حدثاً رياضياً تمثل في تنظيم المرحلتين الأخيرتين من الرالي في نيوم، هذه المنطقة عاشت واحدة من أهم اللحظات التاريخية لرياضة السيارات، اليوم ننتهي من الجولة الثالثة من بطولة السعودية تويوتا للراليات الصحراوية ولكن سنلتقي قريبا هنا بنيوم بحدث عالمي سينقل رياضة السيارات السعودية إلى العالمية وهو رالي دكار السعودية .
وثمن سموه في ختام كلمته لصاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن سلمان بن عبدالعزيز أمير منطقة المدينة المنورة، ولصاحب السمو الملكي الأمير فهد بن سلطان بن عبدالعزيز أمير منطقة تبوك , رعايتهم لرالي العُلا نيوم وترأسهم اللجنة العليا المنظمة للرالي، والذين كان لدعمهم وتوجيههم الدور الكبير في نجاح هذا الرالي، كما وجه سموه الشكر لشباب العُلا وتبوك على تطوعهم ومبادرتهم أيضاً للمساهمة في انجاح هذا الرالي .
بدورة قدم المشرف العام على الراليات في المملكة عبدالله باخشب شكره وتقديره لسمو رئيس مجلس إدارة الاتحاد على الثقة التي أولاها له، وأيضاً للهيئة العامة للرياضة وجميع من أسهم في هذا الحدث من منظمين و حكام ومتسابقين .
وقال : لقد كان حلماً واليوم أصبحا واقعاً، بالنسبة لي شخصياً كنت على يقين بأن أبناء المملكة على قدر من المسئولية واليوم ننتهي من الجولة الثالثة من بطولة السعودية تويوتا للراليات الصحراوية بنجاح كبير .
عقب ذلك توج سمو رئيس مجلس إدارة الاتحاد السعودي للسيارات والدراجات النارية السائقين الفائزين يزيد الراجحي و ياسر بن سعيدان و فِرناندو ألونسو دياز في الترتيب العام لفئة السيارات,
أما في فئة الدرّاجات النارية العادية، فقد تُوِّجَ الدرّاجون مشعل الغُنيم و عبداللـه الهلال , في حين تُوِّج الدرّاجون عبدالمجيد الخُليفي و رياض العُريفان, ووليد الشقاوي في فئة الدرّاجات النارية رُباعية العجلات, و إبراهيم المُهنّا في فئة الشاحنات .
حضر الاحتفال عدد من ممثلي الادارات الحكومية بالمنطقة التي أسهمت بشكل فاعل في تقديم الدعم والمساندة لإنجاح منافسات رالي العُلا نيوم .